مقال

أخصائي الجراحة التجميلية والترميمية د. نادر رقمٌ صعب في معادلة الطب التجميلي

 
 

لمع اسمه في الطب التجميلي وذاع صيته في جميع أرجاء العالم، وانتشرت نجاحاته كانتشار النار في الهشيم. كانت يداه مسيّرتين بحكمة العقل ورجاحة المنطق. إنه الجراح د. نادر صعب أخصائي الجراحة التجميلية والترميمية، الذي تألق ومازال على عرش الجمال رغم محاولات "المكيودين" النيل منه، فهو كشجرة عريقة ضربت جذورها في الأرض عميقاً وليس من السهل على أحد كسرها. حاز على شهادة في الطب العام من لبنان، وبعدها انتقل إلى باريس للتعمّق أكثر في مجال الجراحة التّجميلية، فحصل على شهادة التخصّص من جامعة Clinique du Rond-point des Champs-Elysées، وعمل ضمن اختصاصه في المستشفيات الخاصة والعامة في العاصمة الفرنسية، ليتدرّب بعدها في مجال العناية التجميلية ومستحضرات التجميل.افتتح عام 2006أول مستشفى متخصّص بالجراحة والعناية التجميلية مرخّص من قبل وزارة الصحة، Clinique de Chirurgie Esthétique (CCE)، في منطقة الرَّابية، وهو المستشفى الوحيد في الشرق الأوسط المجهز بأحدث التقنيات للجراحة ومستحضرات التجميل، والمُكرّس خصيصاً لتقديم أعلى مستوى من العناية الطبية ضمن المعايير المعترف بها.يعتمد د. نادر العلاجات والتقنيات الحديثة لمعظم المشاكل المتعلقة بالجمال وفي رصيده عدد من الابتكارات والاختراعات البديلة من الجراحة التجميلية منها كريم الكافيار والذهب للبشرة الشرق أوسطية، الذي يتضمّن الخلايا الجذعية المغذية للبشرة. كما ابتكر د.نادر حلاً لمعالجة المشاكل والعيوب الوراثية في القدمين وأصابع القدم، من دون اللجوء إلى التخدير العام وفي وقت قصير، إلى جانب استخدامه لتقنيات الليزر والـ 4Dلشدّ الوجه والجسم بعيداً عن أي جراحة.تعرّض د. صعب خلال مسيرته المهنية للعديد من الشائعات التي طالما أراد مطلقوها النيل من اسمه وإبعاده كمنافس قوي لهم عن ساحة التجميل، إلا أنه استطاع أن يقف صامداً في وجههم وها هو اليوم يحقق الفوز ويكسب قضائياً أمام الدكتور نبيل حكيم (زوج شقيقة بيار الضاهر)، بتغريمه 4 ملايين ليرة لبنانية، بتهمة قدح وذم وتشهير ومخالفة أنظمة، وهذا مصير كل من سيحاول رشق د. نادر بتهمٍ باطلة. باختصار، استطاع هذا الطبيب اللبناني أن يكون رقماً صعباً في معادلة الطب التجميلي، وأن يحقق لذاته النجاح متسلحاً بالعلم والمعرفة، مواكباً أحدث التقنيات والاكتشافات العالمية ومساهماً في بعضها.

الثّلاثاء، 17 نيسان 2018
|| المصدر: مجلة رانيا
Facebook
Twitter
Linkedin

أضف تعليقاً

الأسم *
البريد الإلكتروني *
التعليق *
كود السرّيّة *
(*) كود السرّيّة يهدف لحماية الزائر/العضو والموقع في نفس الوقت

تعليقات الزوار

    إن موقع مجلة "رانيا" لا يتحمل مسؤولية التعليقات وهو غير مسؤول عنها.

صورة وخبر

MEA تحتلّ المركز الثاني بين أفضل شركات الطيران في الشرق ...

صحة وتجميل

الأخصائي في جراحة المنظار والبدانة الدكتور أنطوان كاشي:  لبنان في المراتب المتدنية عالمياً على مستوى البدانة
الأخصائي في جراحة المنظار والبدانة الدكتور أنطوان كاشي: ...

تقرير

العجز المائي سيصل إلى 610 ملايين متر مكعب عام 2035
العجز المائي سيصل إلى 610 ملايين متر مكعب عام 2035 ...
 
 
 
 
 
 
 
 
  • Facebook
  • Twitter
  • Insatgram
  • Linkedin
 
Address:
Beirut, Dekwaneh, Fouad Shehab Road, GGF Center, Block A, 3rd Floor

Phone: +961 1 484 084
Fax: +961 1 484 284

Email:
rania_magazine@hotmail.com info@raniamagazine.com
RANIA MAGAZINE

RANIA MAGAZINE was first issued at the beginning of year 2002 as a monthly magazine; it is distributed in Lebanon and the Arab countries.

RANIA MAGAZINE is concerned with economic, development, social and health affairs, news of municipalities, ministries and banks…
 
جميع الحقوق محفوظة @2018 لِمجلّة رانيا | برمجة وتصميم Asmar Pro