مقال

المرشح عماد الخطيب... كلمة حقّ في رجل يستحق

 
 

رجل عصامي بنى حياته المهنية بجهد وكفاح، عرف كيف يحترف مهنته ويدخل بسياسته عدّة مجالات مختلفة ليكون عنوانه التميّز والإبداع. رجل متواضع، اجتماعي بطبعه، يهتمّ بالآخرين وبمشاعرهم وتفكيرهم، يحب الناس ويقدّم المساعدة لكل من يقصده. إنّه رجل الأعمال الناجح عماد الخطيب صاحب شركة Hiconالذي فرض احترامه على كل من تعرّف إليه أو تعامل معه. على الرغم من نجاحه البارز في كافة القطاعات التي عمل واستثمر فيها نراه بعيداً عن الأضواء والمقابلات والإطلالات التلفزيونية. إيماناً بثقافة، فكر، شهامة، نبل واستقامة هذا الرجل ووطنيته طُرِح اسمه مؤخراً كمرشّح لتيار المستقبل في مفاوضات جرت بهدوء وبعيداً عن الإعلام ليحلّ مكان النائب قاسم هاشم. فهو رجل قلّ نظيره في استقامته وإصراره على مبادئه وشجاعته في إبداء الرأي. يملك عماد الخطيب ذكاءً حاداً ويُعرف بديناميكيته في العمل. كل هذه الصفات أكثر من كافية ليطرح اسمه في الانتخابات النيابية أو الوزارية. لا يخاف في قول الحق لومة لائم، رجل متزن بكل المقاييس ونصير للمظلوم، نزيه، لديه شخصية مميزة، ذو حكمة ودهاء ونباهة قلّ مثيلها، ليس في قلبه مكان للعنصرية والحقد الطبقي، إنّه يعيد الأمل بأن نشاهد وجوهاً تخدم مصالح الوطن وتساهم في نهضةالمجتمع اللبناني في محيط من الخراب، التخلّف، الفساد، الفشل والمحسوبية على مختلف الأصعدة.  تعجز الكلمات أحياناً عن وصف الأشخاص الذين يحملون بداخلهم حباً كبيراً للوطن ينعكس بوضوح على وجوههم وأفعالهم التي تنبع من معدن وأصل طيب. بالفعل، نحن بحاجة لوجوه جديدة ودمّ جديد، لذلك نحن نتطلع إلى انتخاب نواب جُدد يعملون لصالح البلد بعيداً عن مصالحهم الشخصية، رجال أعمال "شبعانين" لا ينحصر همّهم في المنصب والسرقة. هؤلاء هم الرجال الأشدّاء الذين تنهض بهم الأمم. 

برنامج رجل الأعمال عماد الخطيب الانتخابي:

إنمائي بامتياز، ومحوره "العمل"، فهو لا يقدّم وعوداً بل أفعالاً، ويسعى لتحقيق الحدّ الأدنى من متطلبات الحياة والإنماء لهذه المنطقة المحرومة منذ عقود والتي ما زالت تحت خط الحرمان.وفي هذا الصدد قال الخطيب: "لدينا خطة عمل جاهزة، تبدأ بتحديث منطقة حاصبيا -مرجعيون، تطوير الإنتاج الزراعي، الحصول على جميع الحقوق من الدولة اللبنانية من مشاريع إنمائية، ثقافية وزراعية، إلى الخدمات، الاستشفاء، استحداث فروع للجامعة اللبنانية، كما ولن ننسى البنية التحتية من طرقات ومياه وكهرباء، فمنطقة شبعا على سبيل المثال غنية بينابيع المياه العذبة، إلا أنّها بحاجة إلى محطات تكرير وآبار ارتوازية.لذا، سنعمل على تقديم كل ما بوسعنا، وعلى تعزيز إمكانيات صمود الأهالي، وسيكون العيش المشترك هو العنوان، فجميع المرشحين على اختلاف توجهاتهم يتعايشون معاً وهدفهم الأول خدمة المنطقة والجنوب بشكل عام".يسير الخطيب بقلب شجاع فهو على علم وثقة بدعم أهل منطقته له إلى جانب بعض الفعاليات والجمعيات والمؤسسات المدنية، فهو الأوفر حظاً في هذه الدائرة من حيث الصوت التفضيلي، واتكاله هذا يرتكز على الأشخاص الذين يبحثون عن التغيير والتمثيل الصحيح.في الختام، يتوجّه المرشح عماد الخطيب إلى كل اللبنانيين بالقول: "انتخبوا عماد الخطيب لأنّه يريد العمل معكم يداً بيد، فهو بمفرده لن يستطيع إحداث الفرق وإنما بوقوفكم إلى جانبه. انتخبوه كي يعمل وإياكم على وضع منطقته على خارطة الدولة اللبنانية.كل ما أطلبه منكم هو فرصة لإثبات أنّي أفعل وأعمل ولا أكتفي بالشعارات، فهدفي تمثيلكم خير تمثيل والعمل على تحقيق البرنامج الانتخابي الذي أعلنته".

عماد الخطيب: سأعمل لخدمة الناس ولن أعطيهم وعوداً كاذبة

من ضمن اللقاءات الصحافية استضافته الإعلامية ميراي عيد، في برنامج "صباحك" عبر أثير إذاعة راديو دلتا، حيث صرّح عماد الخطيب خلال هذا اللقاء أنه ترشّح للانتخابات النيابية بناء على طلب رئيس الحكومة سعد الحريري، ما وضعه في موقع مسؤول للمطالبة بحقوق منطقته وتلبية احتياجاتها ومساعدة أبنائها لاسيما على صعيد فرص العمل والتنمية. وأشار الخطيب إلى أنه سيتابع العمل لخدمة الناس قدر الإمكان، مؤكّداً أنه سيكون صريحاً مع الناس إلى أبعد الحدود ولن يقوم بإعطائهم وعوداً كاذبة إذا لم يكن باستطاعته تحقيقها. وقال أيضاً بأنه يستمدّ قوّته من أهله وأصدقائه وزوجته وأبناء منطقته الذين برهنوا عن محبتهم بعد حادثة الخطف التي تعرّض لها في العراق، وهذا ما جعله مديناً لهم، وهو يحاول ردّ الجميل عبر خدمتهم وتأمين احتياجاتهم. وبالنسبة لرأيه بالمرأة وعملها بالشأن العام، لفت الخطيب إلى أنه يؤمن بالمَثل الذي يقول "وراء كل رجل عظيم امرأة" فهو يعتمد على المرأة في العمل بقدر اعتماده على الرجل. أما في حال فوزه بالانتخابات النيابية، فأشار إلى أن الأمر الأول الذي سيقوم به بعد معرفة النتيجة هو زيارة ضريح عمّه الذي كان له فضل كبيرعليه في شقّ طريقه العملية، كذلك زيارة ضريح الرئيس الشهيد رفيق الحريري وبعدها بالطبع سيزور الرئيسين نبيه بري وسعد الحريري. وفي الختام، شدّد الخطيب على أنّه لن يستعين بمرافقين إذا أصبح نائباً، فهو يعتبر أن هذه الأمور غير ضرورية لأنه محميّ بوجود أهله والناس بقربه.

والجدير بالذكر بأن عماد الخطيب يتمتّع بشعبية واسعة جداً في منطقته تحديداً وهو لطالما كرّس معظم وقته لخدمة الناس من جميع الطوائف والانتماءات السياسية. كاميرا مجلة "رانيا" تابعت بعضاً من جولاته في الجنوب وهذه بعض الصور تشهد على محبة الناس له.

الثّلاثاء، 17 نيسان 2018
|| المصدر: مجلة رانيا
Facebook
Twitter
Linkedin

أضف تعليقاً

الأسم *
البريد الإلكتروني *
التعليق *
كود السرّيّة *
(*) كود السرّيّة يهدف لحماية الزائر/العضو والموقع في نفس الوقت

تعليقات الزوار

    إن موقع مجلة "رانيا" لا يتحمل مسؤولية التعليقات وهو غير مسؤول عنها.

صورة وخبر

زجاجة 1942Vin D’Or تجمع 1500 جنيه استرليني لمنظمةHuman ...

صحة وتجميل

د. زياد مسعد: بإمكاننا فحص الجنين قبل زرعه داخل الرحم
د. زياد مسعد: بإمكاننا فحص الجنين قبل زرعه داخل الرحم ...

تقرير

العجز المائي سيصل إلى 610 ملايين متر مكعب عام 2035
العجز المائي سيصل إلى 610 ملايين متر مكعب عام 2035 ...
 
 
 
 
 
 
 
 
  • Facebook
  • Twitter
  • Insatgram
  • Linkedin
 
Address:
Beirut, Dekwaneh, Fouad Shehab Road, GGF Center, Block A, 3rd Floor

Phone: +961 1 484 084
Fax: +961 1 484 284

Email:
rania_magazine@hotmail.com info@raniamagazine.com
RANIA MAGAZINE

RANIA MAGAZINE was first issued at the beginning of year 2002 as a monthly magazine; it is distributed in Lebanon and the Arab countries.

RANIA MAGAZINE is concerned with economic, development, social and health affairs, news of municipalities, ministries and banks…
 
جميع الحقوق محفوظة @2018 لِمجلّة رانيا | برمجة وتصميم Asmar Pro